لإبراز الهوية الوطنية .. مكتب الاتصال الحكومي يوقع مذكرة تفاهم مع منصة “تيك توك”

شهدت قمة الويب قطر 2024، توقيع مذكرة تفاهم بين مكتب الاتصال الحكومي، ومنصة تيك توك، بهدف إبراز الهوية الوطنية على المنصة العالمية لمقاطع الفيديو القصيرة، وتعزيز حضورها في دولة قطر.
وبموجب هذه الاتفاقية، ستفتتح منصة تيك توك أول استوديو لها في دولة قطر يقدم خدمات إبداعية شاملة لإدارة الحملات العالمية بدعم محلي، بالإضافة إلى تصميم ورش عمل إبداعية لصقل مهارات الكفاءات المحلية، بهدف تعزيز البيئة الإبداعية في دولة قطر.
وعقب توقيع مذكرة التفاهم، قال الشيخ جاسم بن منصور بن جبر آل ثاني مدير مكتب الاتصال الحكومي، رئيس اللجنة المنظمة لقمة الويب قطر 2024: “أثبتت دولة قطر أنها بيئة مثالية لجذب الاستثمارات، انطلاقا من حرصها على تبني أفضل الممارسات لمواكبة التحول الرقمي، الذي يعد أمرا أساسيا لتحقيق رؤيتها الوطنية 2030”.

وتابع: “توقيع هذه الاتفاقية مع إحدى أهم المنصات الرقمية في العالم، وتأسيس أول استديو إبداعي لشركة تيك تو في المنطقة يمثل خطوة مهمة في مسار تعزيز مكانة دولة قطر كمركز رائد لإنشاء المحتوى الإبداعي في المنطقة، ونأمل أن يثمر هذا التعاون عن تحقيق الأهداف والتطلعات المشتركة للطرفين”.

من جانبه، قال شادي قنديل، المدير العام لحلول الأعمال العالمية في تيك توك لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا وباكستان: “تشهد دولة قطر تطورا ملحوظا على صعيد البنية التحتية الرقمية، ما يؤهلها لأن تكون مركزا للتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وآسيا، وهو السبب ذاته الذي دفع قمة الويب إلى اختيار قطر كوجهة لرواد الأعمال والمستثمرين والشركات الناشئة”.
ونوه بالشراكة بين تيك توك ومكتب الاتصال الحكومي، قائلا: “سعداء بالمشاركة في هذا المشهد الرقمي المتنامي، وتوقيع هذه الاتفاقية مع مكتب الاتصال الحكومي، تأكيدا لالتزامنا بدعم البيئة الإبداعية المحلية في دولة قطر”.

وجاءت الاتفاقية تماشيا مع استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة، التي أطلقتها دولة قطر مؤخرا، وتمثل المرحلة الأخيرة نحو تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

ومن أهم الأهداف التي تسعى لها الاستراتيجية؛ تطوير البنية التحتية الرقمية، بما يضمن تعزيز التنمية الاقتصادية، ودعم قطاع الأعمال، وتوفير فرص العمل من خلال تحفيز الابتكار، وفتح المجال لرواد الأعمال الشباب للاستفادة من المنصات الرقمية، وجذب الاستثمارات، وتحقيق التنمية المستدامة.
يشار أن قطر تستضيف قمة الويب، أضخم حدث تكنولوجي في العالم، للمرة الأولى في الشرق الأوسط وإفريقيا وعلى مدى خمس سنوات متتالية، وذلك في إطار سعيها لتصبح وجهة رئيسية للتكنولوجيا والابتكار.

في سياق آخر، التقى سعادة الشيخ جاسم بن منصور بن جبر آل ثاني مدير مكتب الاتصال الحكومي، رئيس اللجنة المنظمة لقمة /الويب قطر 2024/: عددا من قادة الأعمال والتكنولوجيا والمسؤولين الحكوميين، على هامش فعاليات قمة الويب، في يومها الثالث، بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات.

وفي هذا الإطار، التقى مدير مكتب الاتصال الحكومي ورئيس اللجنة المنظمة لقمة الويب قطر 2024 ممثلين عن شركات التكنولوجيا الكبرى، بما في ذلك مارك ريد، الرئيس التنفيذي لشركة دبليو بي بي، وآدم غيرهارت، الرئيس التنفيذي العالمي لشركة مايند شير، وريان كركي، المدير العام لأمازون أدس، ورونالدو مشحور، نائب الرئيس في أمازون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتامر بار حاييم، نائب الرئيس للإعلان في أمازون.

كما التقى حسين فريجة، المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في شركة /سناب/، ورونان هاريس، رئيس منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في الشركة، وكندريك نجوين، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة /ريببلك/، ونك بيل، الرئيس التنفيذي لشركة /فناتكس لايف/.

وأتاحت اللقاءات التي عقدها الشيخ جاسم بن منصور بن جبر آل ثاني في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات فرصا لإجراء مناقشات متعمقة حول مشاركات الشركات وإبرام شراكات إستراتيجية في أول نسخة من قمة الويب في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

وتشهد قمة الويب قطر 2024، إقامة الكثير من ورش العمل، والجلسات الحوارية، والمناقشات التي تركز على موضوعات مثل التكنولوجيا المالية، والحوسبة السحابية، والتكنولوجيا الحيوية، والمدن الذكية وسط حضور الآلاف من رواد الأعمال والمستثمرين وقادة قطاع التكنولوجيا في العالم.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *