مخيم صيفي بأكاديمية أسباير لتنمية مهارات الأطفال السوريين

نظمت أكاديمية أسباير وبعثة الاتحاد الأوروبي في قطر مخيما صيفيا للأطفال السوريين المقيمين على أراضيها بهدف تعزيز مهاراتهم البدنية والاجتماعية.

وانطلق المخيم في 30 يوليو ومن المقرر أن يستمر حتى 24 أغسطس الجاري عبر مجموعة متنوعة الأنشطة، وشاركت في تنظيمه أيضا مؤسسة الجيل المبهر ووكالة أون فاير سبورتس.

ويوفر المخيم تدريبات لكرة القدم والسلة ومباريات ودية ودورات تعليمية، فضلا عن ورش عمل رياضية وفنية وثقافية.

ويعمل المخيم على تعزيز مهارات المشاركين البدنية والاجتماعية، ويشمل دروسا متقدمة مع الرياضيين الطموحين ويتوج ببطولة كرة القدم للمشاهير.

ونقلت وكالة الأنباء القطرية عن سفير الاتحاد الأوروبي في الدوحة، كريستيان تودور، قوله: إنه المخيم يهدف إلى تقديم المساعدة للمجتمع السوري، من خلال الرياضة، والتي كانت أحد المجالات الرئيسة التي تهم بعثة الاتحاد.

وأضاف تودور: “أنا أيضا فخور جدا، لأننا نواصل بنشاط الترويج للدبلوماسية الرياضية والرياضة من أجل التنمية، مع الشركاء المرموقين في قطر.

وأعرب المسؤول الأوروبي عن امتنانه لأكاديمية أسباير على تقديم ساحاتها المتطورة، بالإضافة إلى مؤسسة الجيل المبهر وأون فاير سبورتس على دعمهم الكبير.

وقال نائب المدير العام لأكاديمية أسباير، على سالم عفيفة: “إننا نلعب دورنا في رد الجميل للمجتمع وتمكين بعض أولئك الذين لديهم فرص أقل منا للاستفادة من أماكن كأكاديمية أسباير”.

وأضاف “نحن نعلم قوة الرياضة وكيف يمكنها تغيير الحياة للأفضل، ونسعى باستمرار لتوفير تلك الفرص لمن يحتاجها”.

ويوفر المخيم، فرصة ممتازة لتشجيع الشباب على احترام التنوع وتعزيز مهارات العمل الجماعي والإدارة الذاتية وأسلوب حل المشكلات.

كما يساهم المخيم في بناء مجتمع صحي وحيوي من خلال غرس قيم التعاون والشمول عند الأطفال.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *