“هويتنا في تراثنا”.. فعالية فنية تحاكي التراث القطري

الفعالية شهدت العديد من المشاركات الفنية التي تحاكي التراث

مشيرب- زينة الطرابلسي

نظمت مبادرة “ساعة وساعة” فعالية “هويتنا في تراثنا” الفنية والتي امتدت على مدار 3 أيام، وكانت تحاكي تراث قطر العريق وتعزز روح الفخر والهوية الوطنية لدى القطريين.

وشاركت نخبة من الفنانين القطريين في الفعالية التي شهدت عروضا متعددة تبرز جماليات الفن والثقافة القطرية.

وعلى هامش الفعالية، قالت الرئيسة التنفيذية لمبادرة “ساعة وساعة” تماني اليافعي لمشيرب، إنها تسعى لنقل هذه الفعالية إلى دول المنطقة والعالم.

جانب من الفعالية التي استمرت ثلاثة أيام

وأضافت اليافعي أنها حريصة على مواصلة تنظيم مثل هذه الفعاليات والأنشطة، التي تسلط دائما الضوء على التراث والثقافة القطرية.

وشاركت في الفعالية الشاعرة آمنة الحميدي بقصيدة شعرية تتغنى بجمال الثوب التقليدي وفخامته.

وقالت الحميدي في مقابلة مع مشيرب إن قصيدتها “تعبر عن روح المرأة القوية التي تجسد العزم والثبات وإنها ليست مجرد ملابس بل هي رموز التعبير عن الهوية تجسد قيم الشموخ والفخر بالتراث والانتماء”.

 

عرض أزياء

وتصدَّر عرض الأزياء القطرية قائمة الفعاليات، حيث قدّمت مجموعة تصاميم مستوحاة من تراث البلاد، مما أضفى على الحدث لمسة فريدة وجذابة.

كما احتضنت الفعالية معرضا للوحات الفنية القطرية التي تجسِّد مشاهد من التراث والحياة اليومية للمجتمع القطري بألوانها الزاهية ورموزها.

وقالت مصممة الأزياء القطرية إلهام الأنصاري إنها قدَّمت مجموعة متنوعة من التصاميم بدءا من الثياب النسائية التقليدية مثل النشل والمفحح والنقدة والمسلسل والكرار إلى جانب العبايات والدراعات.

جانب من عرض الأزياء الذي نظم على هامش الفعالية

وقال الفنان التشكيلي عبد الله المطاوعة إن مجموعة “آرت سبيس” من خلال مشاركتها تبعث رسالة تعبر عن الهوية الثقافية والتاريخية لقطر عبر أعمال فنية ملهمة.

ولم يقتصر جمال الفعالية على النظر فقط، لكنه امتد إلى تجربة الذوَّاقة من خلال تقديم أشهى الأطباق التقليدية القطرية، التي تعكس تنوع المذاقات والمكونات التقليدية التي تعتبر جزءا لا يتجزأ من تراث البلاد.

وتُعتبر هذه الفعالية مناسبة ثقافية مميزة تعزز الترابط الاجتماعي وتحفّز على الاحتفاء بالتراث والهوية الوطنية في قطر، وهي محطة ممتعة وتعليمية تجمع بين الفن والثقافة لنقل رسالة إيجابية عن التراث القطري وتعزيز الفهم والتواصل الثقافي بين الأجيال.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *