ملك إسبانيا يستقبل رئيس مجلس الوزراء بقصر فيانا

ملك إسبانيا يستقبل رئيس مجلس الوزراء

استقبل الملك فيليبي السادس ملك إسبانيا، اليوم الجمعة، رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في قصر فيانا بمدريد.

ونقل رئيس مجلس الوزراء تحيات سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى ملك إسبانيا، وتمنيات سموه لجلالته بموفور الصحة والسعادة، وللشعب الإسباني دوام التقدم والازدهار.

من جانبه، حمّل ملك إسبانيا، رئيس مجلس الوزراء، تحياته إلى سمو الأمير، متمنيا لسموه موفور الصحة والسعادة، وللشعب القطري المزيد من التطور والنماء.

رئييس الوزراء يلتقي نظيره الإسباني

جرى خلال اللقاء، استعراض علاقات التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وفي وقت سابق اليوم، التقى الشيخ محمد بن عبدالرحمن، في مدريد، رئيس وزراء إسبانيا، بيدرو سانشيز.

واستعرض الجانبان علاقات التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها، بالإضافة إلى آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

كما التقى الشيخ محمد بن عبد الرحمن وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني خوسيه مانويل ألباريس.

وجرى خلال الاجتماع، استعراض علاقات التعاون بين البلدين وسبل تعزيزها، وبحثا خطورة الأوضاع الجارية في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، وآخر مستجدات جهود الوساطة المشتركة الهادفة لوقف الحرب، واستمرار تدفق المساعدات إلى غزة دون عوائق، إضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وترأس الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني وفد بلاده في الحوار الاستراتيجي القطري الإسباني الأول، الذي انطلق اليوم الجمعة،في العاصمة مدريد.

جاء ذلك وفق تصريح المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية د. ماجد الأنصاري، أمس الخميس

وأضاف الأنصاري: يهدف الحوار للارتقاء بعلاقات التعاون بين البلدين في مجالات السياسة والدفاع والأمن والعدل والتجارة والاستثمار والتعليم والثقافة والابتكار.

وأردف متحدث الخارجية أن الحوار سيتناول مستجدات القضايا الإقليمية والدولية، وآخر التطورات في الأراضي الفلسطينية وقطاع غزة.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *