المقررة الأممية لفلسطين: إسرائيل مارست الإبادة والتطهير العرقي في غزة

أكدت مقررة الأمم المتحدة الخاصة بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، فرانشيسكا ألبانيز، وجود أسباب منطقية للقول بأن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب أعمال إبادة وتطهير عرقي خلال عدوانه على قطاع غزة.

واضافت ألبانيز، -في تقرير- أن طبيعة وحجم الهجوم الإسرائيلي على القطاع، وما تسبب به من تدمير لظروف الحياة، يكشف نيةً لإبادة الشعب الفلسطيني جسديا.

وخلصت “ألبانيز” في تقريرها الذي تحت عنوان “تشريح عملية إبادة“، إلى وجود أسباب حقيقة ومنطقية للقول بأن إسرائيل نفّذت أعمال إبادة جماعية بحق الفلسطينيين في غزة.

وذكرت المقررة الأممية، ثلاثة أصناف من أعمال الإبادة، كقتل أفراد في المجموعة، وإلحاق الضرر بالسلامة الجسدية أو العقلية للأفراد، وإخضاع السكان لظروف معيشية من شأنها أن تؤدي إلى تدمير جسدي كامل أو جزئي.

وتابعت “تمت الموافقة وتنفيذ أعمال الإبادة، إثر تصريحات تعبر عن نية لارتكابها، صدرت من مسؤولين عسكريين وحكوميين كبار في إسرائيل”.

وأكدت ألبانيز أن الإبادة بحق سكان غزة “هي مرحلة إضافية ضمن عملية محو طويلة يقوم بها المستوطنون الإسرائيليون”.

إسرائيل تمنع ألبانيز من دخول الأراضي المحتلة

وسبق أن وصفت ألبانير قرار إسرائيل منعها من دخول فلسطين بأنه مضلل، وقالت إنه يهدف لصرف للانتباه عن الفظائع التي ترتكب في قطاع غزة.

وقالت ألبانيز، في بيان صحفي حينئذ، إن إسرائيل، ومنذ قيامها باعتقال المقرر الأممي الخاص ريتشارد فولك، منعت دخول جميع المقررين التابعين للأمم المتحدة المختصين في متابعة حالة حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة.

32 ألف شهيد

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة جوا وبرا لليوم الـ 174 على التوالي، مما أدى لسقوط أكثر من 32 ألف شهيد.

ونقلت وكالة وفا الفلسطينية عن مصادر طبية أن حصيلة الشهداء في غزة ارتفعت إلى 32226 شهيدا، أغلبهم من النساء والأطفال.

كما تحدثت المصادر عن تسجيل 74518 مصابا، منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على القطاع في السابع مع أكتوبر الماضي.

 

جرائم إسرائيل بحق الصحفيين

واتهمت المقررة الأممية الخاصة المعنية بحماية الحق في حرية الرأي والتعبير، إيرين خان، دولة الاحتلال تجاهل مبادئ القانون الدولي في التعامل مع الصحفيين خلال حربها على قطاع غزة.

وأكدت خان وجوب محاسبة الاحتلال على جرائمه ضد الصحفيين في غزة، وقالت إنه “من الصادم أن نرى صحفيي غزة يعاملون بهذه القسوة” .

وأوضحت أن “عدد الصحفيين الذين قتلوا في غزة يفوق عدد كل الصحفيين الذي قضوا في كل الصراعات السابقة”.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *