أعلنت الحكومة الفرنسية منع شركات إسرائيلية من المشاركة في معرض يوروساتوري 2024 للأسلحة، وذلك بسبب العدوان المتواصل على مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

وقالت وزارة القوات المسلحة الفرنسية، في بيان يوم الجمعة، إن الحدث السنوي الذي من المقرر عقده خارج باريس اعتبارا من 17 يونيو الجاري لن يضم شركات إسرائيلية.

وأكد البيان أن الشروط “لم تعد متوافرة لاستقبال الشركات الإسرائيلية في المعرض، في وقت يدعو فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى وقف العمليات الإسرائيلية في رفح“.

وجاء البيان الفرنسي بعد أن من مجزرة رفح التي نفذها جيش الاحتلال في مخيم تل السلطان للنازحين مما أدى لاستشهاد 45 فلسطينيا على الأقل وإصابة مئات آخرين.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *