سمو الأمير يعزي إيران في وفاة رئيسي بعد تحطم مروحيته

وفاة الرئيس الإيراني

قدم سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الاثنين، تعازيه لإيران حكومة وشعبا في وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي والوفد المرافق، إثر تحطم مروحية كانت تقلهم الأحد.

جاء ذلك في منشور لسمو الأمير على حسابه الشخصي على منصة “إكس”.

 

وقال سموه: “صادق التعازي للجمهورية الإسلامية الإيرانية حكومةً وشعباً في وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان والمسؤولين المرافقين في حادث المروحية الأليم، سائلين الله تعالى لهم الرحمة والمغفرة ولذويهم جميل الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون”.

كما بعث سموه برقية تعزية إلى النائب الأول للرئيس الإيراني، محمد مخبر، بوفاة رئيسي وعدد من المسؤولين الإيرانيين إثر تحطم مروحيتهم، سائلا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته.

وبعث أيضا نائب سمو الأمير، الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني، برقية تعزية للنائب الأول لرئيس الجمهورية، بوفاة رئيسي وعدد من المسؤولين .

كما بعث رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني برقية تعزية مماثلة، سائلا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته.

وفجر اليوم، أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي، مصرع الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ومسؤولين آخرين إثر تحطم المروحية التي كانت تقلهم شمالي غربي إيران.

كما أكد نائب الرئيس الإيراني، محسن منصوري على منصة “إكس” الخبر.

وكان على متن المروحية إلى جانب الرئيس الإيراني ووزير الخارجية، إمام جمعة تبريز آية الله آل هاشم ومحافظ أذربيجان الشرقية، مالك رحمتي، والعميد سيد مهدي موسوي، رئيس وحدة حماية الرئيس، وعنصر من الحرس الثوري والطيار ومساعده ومسؤول فني.

وتحطمت المروحية في منطقة جبلية وعرة وسط ظروف جوية صعبة خلال عودة الرئيس من حفل حضره الأحد مع نظيره الأذربيجاني إلهام علييف لتدشين سد مشترك على نهر آراس الحدودي بين البلدين.

وجاء الإعلان عن مصرع رئيسي (63 عاما) ومرافقيه بعد عملية بحث صعبة شاركت فيها عشرات من فرق الإنقاذ وسط ضباب كثيف ورياح شديدة.

ويعد رئيسي ثامن رئيس لإيران، وانتخب عام 2021 خلفا لحسن روحاني.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *