رئيس الوزراء يستقبل المشاركين باجتماع وزراء التربية بدول مجلس التعاون

رئيس الوزراء يستقبل المشاركين باجتماع لجنة وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون

استقبل رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الثلاثاء، المشاركين في الاجتماع الثامن للجنة وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون الخليجي.

ورحب رئيس الوزراء بالضيوف، معربا عن تمنياته لهم بالتوفيق والنجاح في اجتماعهم بالدوحة.

وأمس الاثنين، استضافت الدوحة اجتماع وكلاء وزارات التربية والتعليم بدول مجلس التعاون، في إطار التحضير للاجتماع الثامن للجنة وزراء التربية والتعليم بدول المجلس المقرر عقده اليوم الثلاثاء بالدوحة.

ترأس وفد الدوحة في الاجتماع السابع وزير التربية والتعليم والتعليم العالي بثينة النعيمي.

وفي كلمته بافتتاح الاجتماع، أكد وكيل وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، الدكتور إبراهيم بن صالح النعيمي، على أهمية تطوير منظومة التعليم في دول مجلس التعاون.
وأضاف أن هذا التعاون يهدف إلى تعزيز المهارات التحليلية والمعرفية لدى أفراد المجتمع وتمكينهم من التكيف مع التحديات الجديدة.

وتناول الاجتماع الموضوعات المدرجة في جدول أعماله، مثل إنشاء مركز تربوي لذوي الإعاقة وتعزيز التعاون التربوي بين دول المجلس، بالإضافة إلى تبادل الخبرات في مجالات التكنولوجيا التعليمية والذكاء الاصطناعي.

في كلمته أيضًا، أشاد النعيمي بجهود دول المجلس في تحديث منظومة التعليم لمواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية، معربًا عن ثقته في أن الاجتماع سيخرج بقرارات وتوصيات تعزز التعاون الخليجي في مجال التعليم والبحث العلمي.

وفي إطار الاجتماع التحضيري لوكلاء وزراء التعليم العالي والبحث العلمي، أشاد النعيمي بالتعاون الوثيق بين دول المجلس في المجال التربوي، مؤكدًا أهمية تطوير وتحديث منظومة التعليم بدول المجلس وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *