‏قال رئيس الوزراء وزير الخارجية، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الاثنين، إن سياسات الاحتلال والتهجير ‏القسري والعقاب الجماعي لم تثمر يوما في إنهاء الصراع، وإنما كانت وقودا له من خلال استمرار العنف واتساع رقعته.

جاء ذلك في كلمة ألقاها رئيس الوزراء خلال افتتاح أعمال النسخة الـ6 من منتدى الأمن العالمي، الذي انطلق في الدوحة تحت شعار “المنافسة الاستراتيجية: التعقيدات الناتجة عن الاعتماد المتبادل”.

وأوضح رئيس الوزراء أن كلفة أي احتلال وتبعاته كانت دائما أكبر من أي مردود متوقع للمحتل، مؤكدا أن الحرب الدائرة حاليا في قطاع غزة حصدت ولا زالت تحصد آلاف الأرواح.

ولفت إلى أن المأساة الإنسانية في غزة تتفاقم يوميا ‏مما يستلزم تكثيف الجهود الدولية سواء تلك المعنية بإنهاء الصراع أو الجهود الإنسانية لضمان وصول المساعدات.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *