قال رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن الحل الدائم هو الحل العادل بإنشاء الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وفقًا لقرارات الشرعية الدولية على حدود 1967.

وأضاف رئيس الوزراء أنه بحث مع بلينكن العديد من الفجوات بين مواقف الأطراف وأنه يتعين التغلب عليها في أسرع وقت ممكن، قائلا إن “قلقنا الأكبر هو أن الأمر يأخذ كثيرا من الوقت لجسر الهوة”.

وأكد التزام دولة قطر بجسر الهوة والتقريب بين الفرقاء من أجل التوصل إلى وقف الحرب، موجها رسالة للجميع بأن “كل يوم نخسره هو خسارة في الأرواح”.

وأضاف الشيخ محمد أن وجود 3 دول ضامنة -قطر ومصر والولايات المتحدة- “يضمن استمرار المفاوضات حتى التوصل لوقف دائم لإطلاق النار“.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *