منصة مشيرب تحاور غويندال بولينيك المدير الدولي لـ”دليل ميشلان”

المدير الدولي لدليل ميشلان غويندال بولينيك
مشيرب ـ هاجر رضوان

شهدت الدوحة، الأسبوع الجاري، إطلاق “دليل ميشلان” لتقييم المطاعم والفنادق، لتكون الوجهة الثالثة في الشرق الأوسط.

وقال المدير الدولي لدليل ميشلان غويندال بولينيك لمنصة “مشيرب“، إن المؤسسة سعيدة باختيار الدوحة لتكون الوجهة الثالثة في الشرق الأوسط والتي يتم تغطيتها بدليل ميشلان.

وأكد بولينيك أنه تم اتخاذ القرار بناء على إمكانات الطهو في الدوحة  لسنوات بالفعل عن طريق مفتشين كانوا يعملون بشكل مجهول في مجال التقييم، مشيرا أنهم أعجبوا بجودة ونوعية التنوع في قطر.

وأضاف المدير الدولي لدليل ميشلان أن اليوم ليس سوى البداية وأن الدوحة تستحق أن تكون بقعة الضوء باعتبارها نقطة جذب بارزة في قائمة الانتظار بالدليل.

رئيس قسم الاتصال في قطر للسياحة بثينة الجناحي

من جانبها عبرت رئيس قسم الاتصال في قطر للسياحة بثينة الجناحي، عن سعادتهم في قطر للسياحة بتدشين دليل ميشلان في دولة قطر.

وأكدت أن مثل هذه المعايير التي تستقطبها قطر تعمل على تعزيز القطاع السياحي، مشيرة إلى سعي قطر للسياحة لتحسين جودة السياحة لاستقطاب المزيد من الزوار من جميع أنحاء العالم بتجارب متنوعة لا تقف فقط  في الأماكن الثرية في دولة قطر وإنما أيضا تشمل تجارب الطعام المتنوعة.

الدوحة ثالث وجهة في الشرق الأوسط تشهد إطلاق “دليل ميشلان”

ويحدد دليل ميشلان تقييمات المطاعم بالاعتماد على منظومة واسعة من المميزات، التي يتم منحها لمطاعم محددة ضمن مجموعة الدليل المختارة.

وأبرز هذه المميزات هي نجوم ميشلان الشهيرة عالمياً، والتي تُمنح للمطعم الذي يقدم أفضل تجارب الطهي، فالمطعم الحاصل على نجمة واحدة يعني أنه “جيد جداً”، والنجمتان “ممتاز ويستحق المرور عليه”، أما الحاصل على ثلاث نجمات فهو “استثنائي ويستحق السفر خصيصاً لتجربته”.

جانب من حفل تدشين دليل ميشلان في الدوحة

وكانت شركة ميشلان لتصنيع الإطارات أطلقت دليل ميشلان في عام 1900 بهدف تعزيز نمو قطاع التنقل بالسيارات، وواصل الدليل منذ ذلك الحين إنجاز أهدافه الرئيسية التي تتمثل بالتركيز على عدة محاور.

ويشمل ذلك تحديد المطاعم المميزة وإطلاع السياح الدوليين وعشاق الطعام المحليين على أفضل المطاعم، إضافة إلى تسليط الضوء على تجارب الطهو العالمية وتعزيز ثقافة السفر.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *