الاحتلال يرتكب مجازر بحق 15 عائلة في غزة

أفادت مصادر فلسطينية في قطاع غزة الذي يعيش يومه الثالث تحت قصف طيران الاحتلال،اليوم الإثنين،  باستهداف منازل المدنيين العزل بشكل مباشر

استهداف مباشر

وقال سلامة معروف، رئيس المكتب الإعلامي الحكومي، إن جيش الإحتلال ارتكب خلال الساعات الأخيرة مجازر طالت 15 عائلة، بقصف منازلها بشكل مباشر، “ما أسفر عن وقوع شهداء وجرحى غالبيتهم أطفال”.

وأضاف معروف في بيان: “خلافا لادعاءات الاحتلال باستهدافه مقدرات المقاومة، ففي الساعات الأخيرة ارتكب جيش الاحتلال مجازر بحق 15 عائلة قصف منازلها بشكل مباشر، ما خلف عشرات الشهداء والمصابين، معظمهم أطفال”.

20 شهيدا من عائلة واحدة

وكشف أن أبرز المجازر ارتكبت بحق عائلة “الزعانين” التي تسبب قصف منزلها (شمال ) بشكل مباشر “باستشهاد نحو 20 فردا من أفرادها، ووقوع إصابات”.

وطالب المسؤول المجتمع الدولي بـ”التدخل العاجل للجم الاحتلال الذي يتبع سياس الأرض المحروقة وسط المناطق المكتظة بالسكان، في ظل الواقع الإنساني الصعب بالقطاع”.

من جهتها قالت وزارة الداخلية في غزة، عبر بيانين منفصلين، الأحد، إن طائرات الإحتلال دمرت 3 منازل، الأول يعود لعائلة كلاب بحي الزيتون، والثاني لعائلة النباهين بمخيم البريج وسط القطاع، أما الثالث فمأهول ويعود لعائلة الزعانين شمالي القطاع.

وأضافت أن القصف أسفر عن سقوط “عدد من القتلى والجرحى”، دون تحديد، فيما لا يزال بعضهم تحت الأنقاض.

وقال شهود عيان إن طائرات حربية قصفت أيضا منازل تعود لعائلات أبو دقة وحمد وقديح وبرهوم وجميعها جنوبي غزة.

وصباح السبت، أطلقت حركة “حماس” وفصائل فلسطينية في غزة عملية “طوفان الأقصى” ردا على اعتداءات قوات الإحتلال والمستوطنين بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته، ولاسيما المسجد الأقصى في القدس المحتلة.

ورد الاحتلال بعملية “السيوف الحديدية”، ويواصل شن غارات مكثفة على مناطق عديدة في قطاع غزة، حيث يعيش أكثر من مليوني فلسطيني يعانون أوضاعا معيشية قاسية، جراء حصار الاحتلال المتواصل منذ عام 2006.

 

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *