مطبات جوية تؤدي لإصابات طفيفة على متن رحلة للخطوط القطرية

الطائرة تعرضت لمطبات جوية في الأجواء التركية

قالت الخطوط الجوية القطرية إن 12 من ركاب وطاقم رحلتها التي كانت متجهة من الدوحة إلى مدينة دبلن الأيرلندية تعرضوا لإصابات طفيفة بسبب تعرض الطائرة لمناطق اضطرابات جوية شديدة فوق الأجواء التركية.

وأكدت الشركة وصول الطائرة بسلام إلى مطار دبلن الدولي حيث تم تقديم الرعاية للمصابين، مؤكدا أنها تضع سلامة مسافريها على رأس أولوياتها.

وقالت الشركة إنها بدأت تحقيقا داخليا حول الحادث، وإنها على تواصل دائم مع الركاب المتأثرين بالحادث لتقديم المساعدة والدعم لهم.

 

لا خسائر

‏وأصدر مطار دبلن بيانا رسميا قال فيه إن 12 شخصا على متن رحلة الخطوط القطرية أصيبوا بجروح طفيفة نتيجة الاضطرابات الجوية وإنه تم نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، مؤكدا أن الرحلة أكملت مسارها الطبيعي دون أي تأخير.

ويأتي الحادث بعد أقل من أسبوع من اضطرار خدمة الخطوط الجوية السنغافورية المتجهة من لندن إلى سنغافورة للقيام بهبوط اضطراري في بانكوك بعد تعرضها لمطبات جوية أدت لوفاة راكب وإصابة عشرات آخرين.

وعلى الرغم من ندرة الوفيات والإصابات الخطيرة الناجمة عن الاضطرابات الجوية، إلا أن الأبحاث تشير إلى أن ظاهرة الاحتباس الحراري ستجعل مثل هذه الأحداث أكثر شيوعا في المستقبل.

ويؤدي تغير المناخ إلى مزيد من الاضطرابات لأن التغيرات في سرعة الرياح على ارتفاعات مختلفة أصبحت أكثر تطرفا، وفقا لدراسة أجراها خبراء الأرصاد الجوية في جامعة ريدينغ.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *