أكسيوس: بلينكن أبلغ نتنياهو أن إسرائيل معرضة للخطر

بلينكن حذر نتنياهو خلال اجتماع يوم الجمعة

قال موقع “أكسيوس” إن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومة حربه في اجتماع يوم الجمعة من أن أمن إسرائيل ومكانتها في العالم معرضان للخطر.

ونقل الموقع عن مصدر مطلع على الاجتماع أن بلينكن أبلع نتنياهو بأنه قد لا يدرك حقيقة الوضع إلا بعد فوات الأوان.

وقال الموقع إن التحذير “يعكس القلق المتزايد داخل إدارة بايدن من أن استراتيجية إسرائيل في غزة، أو أنها قد تؤدي إلى احتلال دائم ومقاومة أشد في القطاع”.

ووفقا للموقع الأمريكي فقد أخبر بلينكن نتنياهو ومجلس حربه أنه جاء إلى إسرائيل كصديق قضى الأشهر الخمسة الماضية في الدفاع عن إسرائيل في جميع أنحاء العالم.

لكن الوزير الأمريكي حذر من أنه في ظل المسار الحالي، وبدون خطة واضحة لليوم التالي للحرب، فإن إسرائيل سوف تجد نفسها في مواجهة تمرد كبير لا تستطيع التعامل معه.

 

“ستظل عالقا في غزة”

وحسب المصدر، فقد قال بلينكن لنتنياهو “أنت بحاجة إلى خطة متماسكة، وإلا فإنك ستظل عالقا في غزة”.

وأضاف “في المسار الحالي ستبقى حركة المقاومة الإسلامية حماس مسيطرة على غزة، وإلا فستكون هناك فوضى، الأمر الذي سيخلق الظروف لمزيد من الإرهاب”.

ورد نتنياهو على الوزير الأمريكي بأن أيدي إسرائيل ستظل مقيدة لعقود من الزمن.

وقال نتنياهو في بيان بعد الاجتماع إنه أبلغ وزير الخارجية أنه يقدر الدعم الأمريكي لإسرائيل منذ هجمات 7 أكتوبر.

وأضاف “أبلغت بلينكن أننا ندرك ضرورة إجلاء السكان المدنيين من مناطق الحرب في غزة ورعاية الاحتياجات الإنسانية وأننا نتحرك في هذا الاتجاه”.

وأضاف “لكنني أخبرت بلينكن أيضا أننا لا نستطيع هزيمة حماس دون الذهاب إلى رفح وتفكيك الكتائب المتبقية هناك، وأخبرته أنني آمل أن نتمكن من القيام بذلك بدعم أمريكي، ولكن إذا كنا بحاجة إلى ذلك فسنفعل ذلك بمفردنا”.
وتواصل إدارة بايدن تحذير نتنياهو بشدة من شن هجوم بري على رفح، حيث يحتمي أكثر من مليون مدني فلسطيني.

وجاء في بيان وزارة الخارجية للاجتماع أن بلينكن “أكد مجددا التزام الولايات المتحدة بأمن إسرائيل والهزيمة الدائمة لحماس، بما في ذلك في رفح”، فضلا عن الحاجة إلى حماية المدنيين في غزة.

وأضافت أن بلينكن ونتنياهو ناقشا الجهود المبذولة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار يستمر لمدة ستة أسابيع على الأقل، إلى جانب إطلاق سراح الأسرى.

وبعد الاجتماع، التقى بلينكن بأفراد عائلات الأسرى الأمريكيين المحتجزين في غزة، وهتف المتظاهرون خارج الاجتماع: “بلينكن نثق بك. أنقذوا حياتهم”.

وسيصل مسؤولان إسرائيليان كبيران إلى واشنطن الأسبوع المقبل لإجراء محادثات مع إدارة بايدن بشأن رفح.

وسيزور وزير الجيش يوآف غالانت أيضا يوم الأحد لعقد اجتماعات مع وزير الدفاع لويد أوستن ومسؤولين آخرين.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *