لتعزيز ريادة قطر في الاستدامة البيئية.. “جورد” توقع مع “جي إم جي” مذكرة تفاهم

"جورد" توقع مع "جي إم جي" القابضة مذكرة تفاهم

وقعت المنظمة الخليجية للبحث والتطوير (جورد)، ومجموعة (جي إم جي) القابضة، العاملة في مجال التطوير العقاري، مذكرة تفاهم تهدف إلى تعزيز ريادة دولة قطر في مجال البيئة والتنمية المستدامة وتطبيق أفضل الممارسات العالمية المتعلقة بمعايير البناء المستدام.

تم توقيع مذكرة التفاهم خلال فعاليات معرض بروجكت قطر 2024، تزامنا مع احتفال المنظمة الخليجية بالذكرى الخامسة عشرة لتأسيسها.

وبموجب الاتفاقية، ستقدم جورد الدعم اللازم لمجموعة جي إم جي القابضة لتطبيق معايير شهادة المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة “جي ساس” في مشاريعها العقارية في قطر، بالإضافة إلى بناء قدرات المهنيين وتعزيز ثقافتهم حول أفضل ممارسات الاستدامة.

تتضمن مذكرة التفاهم أيضا التعاون في مجالات البحث والتطوير لدعم الابتكارات المستدامة، وتطوير المدن والمجتمعات المستدامة، والمبادرات التي تسعى إلى خفض الانبعاثات الكربونية.

معرض “بروجكت قطر”

تعاون لتعزيز الاستدامة

أكد رئيس مجلس إدارة المنظمة الخليجية للبحث والتطوير، الدكتور يوسف بن محمد الحر، أن هذه الشراكة تعكس التزام الطرفين الراسخ بنشر مفاهيم المباني الخضراء وتوسيع نطاق العمل بنظام “جي ساس” محليا.

وقال: “نُدرك أن مواجهة التحديات المناخية في المنطقة تتطلب تعاونا حثيثا وتبادلا للخبرات المشتركة بين القطاعين العام والخاص. ومن خلال العمل مع مجموعة جي إم جي القابضة، التي تمثل أكثر من 50 شركة متنوعة، فإن هذه الشراكة تحمل إمكانات كبيرة لتعزيز التحول المستدام في مختلف القطاعات، مما يسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في قطر والمنطقة.”

من جانبه، أكد رئيس مجلس إدارة مجموعة جي إم جي القابضة، الشيخ جبر بن منصور بن جبر آل ثاني، أن الاستدامة تمثل حجر الأساس في المجموعة، مشيرا إلى أن التعاون مع المنظمة الخليجية للبحث والتطوير يهدف إلى تعزيز هذا الالتزام المشترك، والاستفادة من خبراتها الواسعة في مجال الاستدامة البيئية.

حلول منخفضة الكربون

تجدر الإشارة إلى أن المنظمة الخليجية للبحث والتطوير، التي كانت الشريك الرسمي للاستدامة في بروجكت قطر 2024، عرضت في جناحها حلولا منخفضة الكربون تم تطويرها من قبل مختلف مراكز التميز والشركات التابعة لها. وجذبت العروض الحية ومقاطع الفيديو التفاعلية التي تم تقديمها اهتمام المتخصصين المشاركين في المعرض، حيث سلطت الضوء على التقنيات المستدامة والحلول البرمجية التي تقدمها جورد.

معايير “جي ساس”

تمتلك مجموعة جي إم جي القابضة حزمة من المشاريع العقارية في مدينة لوسيل الحاصلة على شهادات البناء المستدام بموجب نظام “جي ساس”.

ومن خلال مذكرة التفاهم، تسعى المجموعة إلى تطبيق معايير نظام “جي ساس” في مشاريع أخرى تقع في مدن رئيسية، بما في ذلك مدينة لوسيل وجزيرة اللؤلؤة، بما يتماشى مع التزام المنظمة الخليجية بتعزيز البيئة العمرانية المستدامة في قطر.

مستقبل أكثر استدامة

بروجكت قطر2024 في نسخته العشرين

تعد مذكرة التفاهم بين المنظمة الخليجية للبحث والتطوير ومجموعة جي إم جي القابضة خطوة هامة نحو تعزيز الاستدامة البيئية في قطر. من خلال العمل معا، يمكن للطرفين المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في البلاد، وخلق مستقبل أكثر استدامة للأجيال القادمة.

ويعتبر “بروجكت قطر 2024” منصة مثالية لعرض أحدث التقنيات والحلول في مجال البناء، وجذب الاستثمارات والخبرات الأجنبية، وتعزيز التعاون بين الشركات المحلية والدولية.

وشارك في المعرض 250 شركة من 25 دولة، 130 منها قطرية و 120 دولية، مما يظهر الأهمية الكبيرة التي يوليها المعرض لتعزيز التعاون الدولي في مجال البناء.

وشهد المعرض الحالي الذي انطلق الاثنين واستمر 4 أيام تحولا بارزا في التنوع القطاعي، حيث تستحوذ القطاعات الناشئة مثل التصنيع الذكي والبناء المستدام والابتكار الرقمي في صناعة البناء على حصة كبرى من حجم المشاركات، وهو ما يعد تجسيدا لحرص المعرض على مواكبة التطورات العالمية في مجال البناء، ودعم قطر في تحقيق أهدافها التنموية.

شراكات جديدة

ويركز “بروجكت قطر 2024” على تعزيز فرص عقد شراكات بين الشركات القطرية ونظيراتها الدولية، ودعم المشاريع الجارية والمخطط لها في قطر. ويشكل منصة مثالية لتعريف الشركات المحلية بأحدث التقنيات والحلول العالمية، وجذب الاستثمارات الأجنبية إلى قطر.

ويساهم المعرض بشكل كبير في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في قطر، وتعزيز مكانتها كمركز إقليمي رائد في مجال البناء.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *