مكتبة قطر الوطنية تعرض 3500 مخطوطة إسلامية

عرضت مكتبة قطر الوطنية، اليوم الأحد، أكثر من 3500 مخطوطة إسلامية، للجمهور، إلى جانب 500 لوحة مكتوبة وقطع أثرية.

وشهدت المكتبة التراثية نموا ملحوظا في السنوات الأخيرة، ضمتن خطتها في الحفاظ على التراث الثقافي وتعزيزه.

وتحظى المعروضات باهتمام واسع من جمهور المثقفين والباحثين؛ وتعمل المكتبة على سهولة الوصول لها والاستفادة منها، وفق ما قاله المدير التنفيذي لمكتبة المجموعات التراثية، ستيفان إيبرت، لصحيفة “ذا بينسولا”، اليوم الأحد.

وأضاف إيبرت، أن مجموعة المخطوطات الإسلامية لها قيمة ثقافية هائلة وتاريخية. وتم جمعها من مصادر متعددة في جميع أنحاء العالم الإسلامي، وتشمل مواضيع عدة مثل الدين والتاريخ والأدب والعلوم.

 

وتم تصوير المخطوطات الأصلية وتوفيرها بصيغة رقمية عالية الدقة، مما يتيح للباحثين والمهتمين الوصول إليها واستكشافها بسهولة.

بالإضافة إلى المخطوطات الإسلامية، تحوي مكتبة التراث في مكتبة قطر الوطنية أيضا مجموعة كبيرة من اللوحات الكتابية الفنية والقطع الأثرية.

وتم اختيار هذه المقتنيات بعناية وعرضت بطريقة تسلط الضوء على جمالها وفنها.

وتعتبر مكتبة التراث في مكتبة قطر الوطنية من المرافق الثقافية الهامة التي تساهم في الترويج للتراث الثقافي الإسلامي وتعزيز الوعي به.

ويعمل الفريق المسؤول عن المكتبة على تنظيم الفعاليات والمعارض وورش العمل التي تسهم في تعزيز فهم وتقدير التراث الإسلامي بين الجمهور المحلي والزوار الدوليين.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *